نقابة في قطاع الصيد التقليدي تنظم لقاء تواصليا حول الحفاظ على الثروة السمكية بسيدي إفني

آخر تحديث : الأحد 5 ديسمبر 2021 - 9:58 مساءً
2021 12 05
2021 12 05
ifninews

تحت شعار ” تثمين المنتوج السمكي والحفاظ على الثروة السمكية” نظمت المنظمة الديمقراطية للصيد البحري بسيدي إفني والمنضوية تحت لواء المنظمة الديمقراطية للشغل ODT بقاعة المسيرة الخضراء
” الكازينو” بسيدي إفني يومه السبت 3 دجنبر الجاري لقاء تواصليا حول أهمية وضرورة الحفاظ على الثروة السمكية بسيدي إفني، ويأتي هذا اللقاء،حسب المنظمين، وعيا منهم بأهمية المحافظة على الثروة السمكية ، اللقاء حضره ممثلين عن المجلس الجماعي الترابي لسيدي إفني ، المنسق الوطني للشبكة المغربية لحقوق الانسان والرقابة على الثروه وحماية المال العام ، رئيس تعاونية رزق سيدي الرباط شتوكة أيت باها أكادير ، ممثل غرفة الصيد التقليدي لتفنيت شتوكة أيت باها أكادير إلى جانب مجموعة من الفعاليات المدنية والحقوقية والتعاونية والنقابية بسيدي إفني، ” ففي كل سنة ، يؤكد براهيم الحر الكاتب الإقليمي للمنظمة الديمقراطية للصيد البحري بسيدي إفني في تصريح خص به إفني نيوز، وفي فترة معينة من السنة تضع العديد من الأسماك بيوضها في سواحلنا البحرية (السردين ، الأخطبوط، كاراما…الخ ) لكن للأسف، يضيف إبراهيم، يستغل بعض أصحاب القلوب المريضة والجشعة فترة تفقيس هذه البيوض حيث يقوم بعض الرياس سامحهم الله، بصيد هذه الأسماك بداية كل موسم تفقيس ويتم تخريب ملايين البيوض بسبب الصيد العشوائي الجائر في حق هذه الأسماك الصغيرة باستعمال وسائل صيد ممنوعة وطنيا ودوليا، هذه الأسماك والرخويات التي تعتبر بنك ومستقبل الأسماك “
هذا وأكدت تصريحات متطابقة لمجموعة من الفعاليات المدنية والحقوقية والتعاونية والنقابية بسيدي إفني الحاضرة في اللقاء التواصلي تراجع عدد كبير جدا من الأسماك في المنطقة، بل وحتى انقراض بعد الأنواع وهذا راجع إلى الصيد العشوائي وعدم احترام الراحة البيولوجية وفترة التبييض مما أدى إلى تراجع ونقص عدد كبير من هذه الأسماك، مما يستدعي حسب قولهم تظافر جهود جميع المتدخلين المباشرين وغير المباشرين في قطاع الصيد البحري بسيدي إفني، داعين في الأخير جميع الغيورين على الثروة السمكية البحرية الوقوف والتضامن للحد من هذه المجزرة الخطيرة في حق الثروة السمكية، الشيء الذي قد يؤدي إلى انقراض هذه الأسماك، شاكرين هذه المبادرة النبيلة الرامية إلى تثمين المنتوج السمكي و تحقيق التوازن البيئي والحفاظ على الثروة السمكية، لمنطقتنا خصوصا ولبلادنا بصفة عامة وذلك بمحاربة كل أنواع الاستغلال الغير القانوني للثروة السمكية، وباتت الهيآت النقابية والجمعوية والحقوقية الحاضرة في اللقاء التواصلي، تدق ناقوس الخطر و تحمل مسؤولية استنزاف مصايد الرخويات لمسؤولي وزارة الفلاحة و الصيد البحري بالإقليم والجهة و كذا للمعهد الوطني للبحث في الصيد البحري من أجل اتخاذ تدابير عاجلة من شأنها الحد من هذا الإستنزاف المفرط و الذي يهم ثرواتنا السمكية، مشددين أنه
قد حان الوقت لاتخاذ إجراءات حازمة ومستعجلة ضد مستنزفي الثروة السمكية بسواحل سيدي إفني.

ifninews
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

لا يسمح بنشر التعليقات المسيئة أو التي تحمل كلمات نابية أو التي تمس بالدين والوطن والحرمات ..

google.com, pub-6836280101003033, DIRECT, f08c47fec0942fa0