إعلان جانبي يمين
إعلان جانبي يسار

جمعية تيفاوين لكفالة اليتيم تنظم النسخة الثالثة من المسابقة الكبرى في حفظ وتجويد القرآن الكريم بالمدرسة العتيقة سيدي زكري

آخر تحديث : الجمعة 10 مايو 2019 - 7:26 مساءً
2019 05 10
2019 05 10
ifninews

قال سبحانه :” الحمد لله الذي أنزل على عبده الكتاب ولم يجعل له عوجا”جعل الله عظمة القرآن الكريم باقية ما بقي الليل والنهار ورسخه معجزة تحدى بها الثقلين، فأذعن لفصاحته البلغاء، وانبهر بأسراره العلماء،وألان به قلوبا قاسية،وهدى به نفوسا تائهة. قال تعالى:”إن هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم”. تحت شعار :”في رمضان بالقرآن نسمو ” ستنظم جمعية تيفاوين لكفالة اليتيم ميراللفت سيدي إفني بتنسيق مع جمعية رعاية مسجد المدرسة العتيقة سيدي زكري أيت أيوب جماعة أملو وبتعاون مع المجلس العلمي المحلي ومندوبية الشؤون الإسلامية بسيدي إفني، بالمدرسة العتيقة سيدي زكري النسخة الثالثة من المسابقة الكبرى في حفظ وتجويد القرآن الكريم بين طلبة المدارس العلمية العتيقة بسيدي إفني،التظاهرة القرآنية والمائدة الربانية التي ستجرى أطوارها يوم الأحد 6 رمضان 1440 الموافق ل 12 ماي 2019 بحرمات مسجد المدرسة العتيقة سيدي زكري ايت أيوب قيادة أملو تنكرفا،والتي دأبت جمعية تيفاوين لكفالة اليتيم بسيدي إفني على تنظيمها،بعد النسخة الأولى بمسجد دوار إكرامن الساحل بجماعة ميراللفت ، والنسخة الثانية بالمدرسة العتيقة بوكرفا جماعة تيوغزة، الهدف منها هو تشجيع مشاركة طلبة المدارس العلمية العتيقة بسيدي إفني في المسايقة، وبث فيهم روح المنافسة الشريفة في حفظ وتجويد القرآن الكريم وتفسير بعض آياته، واضعة نصب أعينها أن من خدم أهل القرآن الكريم سينال شرفا ورفعة وأجرا عند الله تعالى،لهذا كله فقد ارتأينا في جمعية تيفاوين لكفالة اليتيم أن نسهم في خدمة القرآن الكريم وأهله تشجيعا ودعما وعناية لعلنا إن شاء الله ننهل من معينهم، ينالنا حظ من نورهم الرباني ونسمو مع حملة وحفظة كتاب الله عز وجل في شهر القرآن الكريم هذا شهر رمضان المبارك لنرتقي به الدجات العلى، والله من وراء القصد وهو يهدي السبيل ،ونسأله سبحانه العون والتوفيق والسداد والقبول والحمد لله رب العالمين

عن المكتب التنفيذي للجمعية الرئيس:مولاي محمد الواصفي

ifninews
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

لا يسمح بنشر التعليقات المسيئة أو التي تحمل كلمات نابية أو التي تمس بالدين والوطن والحرمات ..