إعلان جانبي يمين
إعلان جانبي يسار

دحمان يحمل الفتيت وبلمختار مسؤولية ترسيب بعض الأساتذة المتدربين

آخر تحديث : السبت 21 يناير 2017 - 6:33 مساءً
2017 01 21
2017 01 21
ifninews

خلف ظهور نتائج توظيف الأساتذة المتدربين استياء عميقا في صفوف المعنيين والمتتبعين لملفهم. وعاب العديد منهم على والي الرباط سلا القنيطرة الذي لم يستطع الوفاء بما وعد به الأساتذة المتدربين، حيث تعهد بتتبع ملفهم إلى حين توظيف كل الفوج وذلك خلال جولات الحوار الماراطونية والتي تمت بحضور ممثلين عن قطاعات حكومية والنقابات التعليمية الأكثر تمثيلية ومباردة المجتمع المدني وهي الجولات التي توجت بمحضرين.

وحملت النتائج المعلن عنها، الخميس 19 يناير 2017 والتي تأخرت عن موعدها لأزيد من أسبوعين، مفاجآت غير سارة حيث تم ترسيب عدد من الأساتذة المتدربين.

وأرجعت مصادر لجديد بريس ترسيب هؤلاء إلى كون مدير المركز الوطني للامتحانات محمد الساسي لم يكن منخرطا في جولات الحوار ولا في المحضر المشترك حيث حملته أطراف من داخل وزارة بلمختار مسؤولية تأزيم الوضع ..

ومن جهته حمل عبدالاله دحمان الكاتب العام للجامعة الوطنية لموظفي التعليم، و أحد الموقعين على المحضر المشترك، المسؤولية للوزير رشيد بلمختار ولوالي الرباط وكل الأطراف الحكومية المساهمة في الحوار حول ملف الأساتذة المتدربين على اعتبار أن الاتفاق كان يقضي بتوظيف كل الفوج خصوصا وأن المناصب المالية متوفرة.

وقال دحمان في تصريح لـ”جديد بريس : “لا يمكن قبول أي تراجع فما يخص ملف الأساتذة المتدربين الوفاء بالالتزامات وحده يعطي المصداقية للقرارات”مضيفا أن “سياسة الانتقام والتأزيم لا تنفع “وطالب بضروة إنصاف كافة الأساتذة المتدربين وفق ما اتفق عليه “،مشيرا الى ان متابعة الملف “جزء من مهامنا النضالية ومسؤولياتنا النقابية”.

وجدد دحمان دعوته إلى كل من يهمهم الأمر” التدخل لتصحح المسار و الا نحن معنيون ولسنا متضامنين فقط وسنقوم بالمتعين النضالي في هذا الإطار”،مستغربا كيف لوزارة تقبل على التوظيف بالتعاقد وبدون تكوين وتسرب من اجتاز مباريات متعددة وتكوينا بيداغوجيا وعمليا؛ هذا أمر محزن للغاية يقول دحمان.

ifninews
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

لا يسمح بنشر التعليقات المسيئة أو التي تحمل كلمات نابية أو التي تمس بالدين والوطن والحرمات ..